أردوغان لطلاب جامعة عسكرية: قريبًا ستطهرون منبج وشرق الفرات من الإرهاب

في كلمة له أمام طلاب جامعة الدفاع الوطني بالعاصمة أنقرة خلال مأدبة إفطار رمضان

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لطلاب جامعة الدفاع الوطني التركية، اليوم الأربعاء: ستقومون قريباً بتطهير منطقتي منبج وشرق الفرات (في سوريا) من المنظمات الإرهابية.

جاء ذلك في كلمة له أمام طلاب جامعة الدفاع الوطني بالعاصمة أنقرة بعد تناولهم مأدبة إفطار رمضان، أضاف فيها أردوغان: “أنتم ستهدمون قنديل وسنجار (بشمالي العراق) على رأس المنظمة الإرهابية الإنفصالية (بي كا كا)”.

وأعرب عن شكره للجنود الذي يخدمون داخل وخارج البلاد من أجل أمن تركيا وإرساء الطمأنينة للشعب، مبينًا أن الخدمة العسكرية تعد إحدى أقدم وأكثر الوظائف شرفًا في العالم بسبب الحاجة للأمن.

وأكد أن الجيش التركي يواصل وجوده كقوة عسكرية الأفضل في المنطقة والعالم لأنه يتمتع بالوضع الجسدي الجيد والشجاعة وحب الوطن والشعب بأعلى مستوياتها على مدار التاريخ.

وأردف:” لا يزال جيشنا البطل هو ضمان استقلالنا ومستقبلنا اليوم كما كان بالأمس، وهو القوة الكبرى التي تقف في وجه من يسعون لمحاصرة بلدنا عبر التنظيمات الإرهابية، ومنعنا من استخدام حقوقنا”.

وأشار إلى أن الجيش التركي حقق انتصارات جعلت العالم متعجبًا منها في عمليتي درع الفرات وغصن الزيتون، وفي إدلب بسوريا وشمالي العراق.

وهنأ أردوغان الطلاب بحلول شهر رمضان، داعيًا الله بالرحمة للشهداء الذين قدموا أرواحهم دون تردد من أجل أمن البلاد وطمأنينة الشعب.