أنقرة ترفض الانتقادات لقرار إعادة الانتخابات بإسطنبول

أعربت وزارة الخارجية التركية، الاثنين، عن رفضها انتقادات بعض النظراء الأجانب “بدوافع سياسية” حول قرار اللجنة العليا للانتخابات التركية إعادة انتخابات رئاسة البلدية في إسطنبول.

جاء ذلك في بيان صادر عن الوزارة، دعت فيه الجميع إلى احترام قرار اللجنة العليا للانتخابات الذي اتخذته ضمن الأطر القانونية.

وأكد البيان أن اللجنة العليا استخدمت حقوقها القانونية، واتخذت قراراتها حول الطعون المقدمة إليها حول عمليات الاقتراع في الولايات والأقضية المختلفة.

وأشار إلى أن اللجنة رفضت بعض الطعون، وقررت إعادة الانتخابات في إسطنبول.

وشدد أن تركيا بلد أثبتت نضجها الديمقراطي، مؤكدا أن قرار اللجنة العليا للانتخابات المستقلة يهدف إلى ضمان استبيان إرادة الناخبين الحقيقية.

وفي وقت سابق من الاثنين، قررت اللجنة العليا للانتخابات التركية إلغاء انتخابات رئاسة بلدية إسطنبول الكبرى، وإعادة إجرائها في 23 حزيران/ يونيو المقبل.

وجاء قرار اللجنة العليا للانتخابات استجابة للاعتراضات المقدمة من حزب العدالة والتنمية وبأغلبية كبيرة، حيث وافق 7 أعضاء على اعتراضات العدالة والتنمية، مقابل اعتراض 4 أعضاء.