تركيا: لا عيب في اجتماع مخابراتنا ومخابرات نظام الأسد

قال عمر جليك المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، إنه “لا عيب” في عقد اجتماعات بين وكالة المخابرات التركية ونظيرتها التابعة لنظام الأسد لوقف القتال في سوريا.

وقال “جليك” في مؤتمر صحفي مساء أمس الأربعاء: “وكالات المخابرات التابعة لنا وعناصرنا في سوريا بإمكانها عقد أي اجتماع تريده، في الوقت الذي تراه مناسباً، لتجنُّب وقوع أي مأساة إنسانية أو في ضوء بعض الاحتياجات”.

كلام “جليك” جاء تعليقاً على كشف صحيفة “آيدينليك” التركية عن صحفيين التقوا بشار الأسد مؤخراً، وقالوا إن لجنة أمنية بنظام الأسد التقت رئيس المخابرات التركية، هاكان فيدان، في العاصمة الإيرانية طهران.

وأضاف “جليك” في تعليقه على الهجمات التي يشنها نظام الأسد على المدنيين بريفي حماة وإدلب في الآونة الأخيرة:”قوات النظام تنفذ مجازر جديدة باستهداف الأحياء المدنية والمدارس، وهذا يعد دليلاً واضحاً على مساعي النظام في تخريب اتفاق إدلب”.

ويأتي كلام “جليك” في وقت تشهد فيه مناطق الشمال السوري المحرر قصفاً مكثفاً من قبل قوات النظام والاحتلال الروسي، ما أسفر عن سقوط مئات الضحايا وحركة نزوح واسعة.

وتخشى تركيا من موجة لجوء ونزوح كبيرة لمئات الآلاف من المدنيين من مناطق الهجوم إلى مناطق أكثر أمناً قرب الحدود التركية.

وفي وقت سابق.. استبعد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إمكانية عودة العلاقات مع بشار الأسد الذي وصفه بـ “الإرهابي”، والمسؤول عن مقتل مئات الآلاف.

مصدر قناة الجسر + وكالات