رفع الإعفاء الضريبي عن المنتجات المستوردة إلكترونيًا في تركيا

أعلنت وزارة الخزانة والمالية التركية رفع الإعفاء الضريبي عن المنتجات المستوردة عن طريق مواقع التسوق الأجنبية انطلاقًا من نهاية أيار الجاري.

وكان الإعفاء ساريًا على أي منتج يتم شراؤه من مواقع مثل “أمازون” أو “علي إكسبريس” ولايتجاوز سعره 22 يورو.

ستفرض الضريبة على البضائع القادمة عبر الشحن إلى تركيا مهما كان ثمنها، وستبلغ 18% للبضائع القادمة من الاتحاد الأوروبي و20% من بقية دول العالم، بحسب إعلان الوزارة الصادر في 15 من أيار الحالي.

لكن التعرفة الجديدة استثنت الكتب والمطبوعات التي لا تتجاوز قيمتها 150 يورو.

وزير الخزانة والمالية التركي، براءات البيرق، كان قد ألمح في كلمة له، في 27 من شباط، إلى قوانين جديدة تنظم التجارة الإلكترونية الخارجية.

وقال البيرق، “في السنة الماضية وحدها تم صرف 26 مليون على شحنات لا يتجاوز وزنها 2 كيلو غرام، ماذا يوجد في هذه الظروف؟ لماذا لا يوجد عليها ضريبة تجارة إلكترونية، صانع هذه المنتجات نفسها يدفع الضرائب هنا”.

وأردف البيرق، “سنتخذ إجراءات لتنظيم هذه التجارة وسنقف بوجه من يقوم بالتحايل على سياساتنا الضريبية”.

وتتميز مواقع التسوق هذه بأسعارها المنافسة لأسعار السوق المحلية في أغلب الأحيان ويعتمد عليها الكثير من الناس لشراء حاجياتهم.