منظمة تركية تعلن عن مساعدات وموائد إفطار للسوريين خلال شهر رمضان

أنهى “الهلال الأحمر” التركي استعداداته لإطلاق حملته الإغاثية من أجل مساعدة ملايين الفقراء والمحتاجين داخل تركيا وحول العالم خلال شهر رمضان المبارك القادم.

وعقدت منظمة الهلال الأحمر التركي مؤتمراً صحفياً بمشاركة رئيسها العام “كرم قنق”، حيث تضمن المؤتمر التعريف بأنشطتها المرتقبة لمساعدة المحتاجين داخل البلاد وخارجها خلال الشهر الفضيل.

وفي هذا الإطار، قال “قنق” بأن المنظمة تستعد لإطلاق حملتها الإغاثية التقليدية لهذا العام، وأنها اتخذت لها اسم “ليعم الهلال كل تركيا” ليكون شعاراً لها خلال هذا الشهر الفضيل.

وأفاد “قنق” بأن شهر رمضان هو شهر مساعدة الفقراء، مؤكداً على أن المنظمة تبذل قصارى جهدها لإيصال تبرعات فاعلي الخير إلى المحتاجين داخل البلاد وحول العالم.

وأشار “قنق” إلى أن المنظمة مدت يد العون في شهر رمضان الفائت لنحو 9 ملايين شخص داخل تركيا، وحوالي مليون شخص خارجها، مضيفاً بأن المنظمة ستخصص القسم الأكبر من التبرعات في رمضان للعام الحالي لمساعدة المحتاجين داخل تركيا، كما ستمد يد العون للفقراء في 37 دولة، أبرزها نيوزيلندا، التي شهدت هجوماً إرهابياً على مسجدين مؤخراً.

وأردف “قنق” بأن المنظمة تهدف لتنظيم موائد إفطار لحوالي مليون شخص داخل البلاد، فضلاً عن توزيع حوالي 400 ألف طرد غذائي على المحتاجين.

وأوضح “قنق” بأن الطرود ستضم مواد غذائية أساسية كالبقوليات، وأنها ستكفي لسد احتياجات العائلات الفقيرة طوال الشهر الفضيل، وأنه من المنتظر أن يصل عدد المستفيدين منها إلى نحو مليون و600 ألف شخصاً، وأن حوالي 100 ألف طرد منها ستضم هذا العام هدايا للعيد خاصة للأطفال.

ولفت “قنق” إلى أن المنظمة تهدف أيضاً لتوزيع وجبات طعام على حوالي 15 مليون شخص خلال رمضان، معرباً عن أمله في أن تشهد حملة جمع التبرعات إقبالاً كبيراً من فاعلي الخير، لتحقيق هذا الهدف.

وفي سياق آخر، أوضح “قنق” أن عمليات التبرع بالدم تشهد تراجعاً في شهر رمضان بشكل عام، داعياً المواطنين للتبرع بالدم بواسطة حوالي 300 عربة متنقلة خاصة بهذا الغرض، وذلك بين آذاني المغرب والفجر.

Advertisements

وبخصوص كيفية التبرع المادي، قال “قنق” بأنه يمكن التبرع بقيمة 10 ليرات تركية، من خلال إرسال رسالة نصية إلى الرقم “2868”، أو تسديد زكاة الفطر وقدرها 23 ليرة، وذلك من إرسال كلمة “فطر” إلى نفس الرقم.

وأشار “قنق” إلى أنه يمكن للمرضى والعاجزين عن الصيام تسديد الكفارة وقيمتها 23 ليرة لكل يوم، عبر إرسال رسالة نصية إلى الرقم “1877”، كما أوضح بأنه يمكن للمواطنين التبرع من خلال مراجعة فروع المنظمة في كافة أرجاء البلاد، والبالغ عددها نحو 600، أو من خلال إرسال التبرعات إلى حسابات المنظمة بواسطة البنوك والمصارف.

ولفت “قنق” إلى أن طواقم الهلال الأحمر تستنفر لإغاثة المحتاجين خلال شهري رمضان وذي الحجة على وجه الخصوص، موضحاً بأن مساعداتها لهذا العام ستطال 39 نقطة حول العالم و400 نقطة داخل البلاد، مضيفاً بأن مساعدات المنظمة وصلت حوالي 148 دولة عبر تاريخها الممتد لـ 150 عاماً.

مصدر مدونة هادي العبد الله