هام ادارة الهجرة التركية بالقانون تقوم بترحيل سوريين الى ادلب ! (فيديو)

وصل اليوم 14 سورياً إلى معبر باب الهوى بعد ترحيلهم من تركيا، معظمهم لديهم عائلات بقيت في تركيا، بعضها دون معيل.

والتقى مراسل بروكار برس في إدلب، عدنان الإمام، بعددٍ من السوريين المرحّلين والواصلين لتوّهم إلى المعبر السوري (باب الهوى).

ووفقاً لمراسلنا فإنّ من التقاهم من المرحّلين، قالوا إنّ سبب الترحيل عدم حيازتهم بطاقة الإقامة المؤقّتة (الكيملك)، رغم أنّ بعضهم لديه زوجة وأطفال يحملون البطاقة ذاتها.

كما تمّ ترحيل آخرين قبض عليهم في أثناء زيارتهم الأمنيات لاستخراج البطاقة.

وقال مهند عبد العال: “قدمت إلى تركيا منذ 3 سنوات ونصف بشكلٍ نظامي عبر المطار، وبعد مكوثي 4 شهور لم أستطع استخراج كملك، ليتم ترحيلي إلى سوريا، ومن ثمّ دخلت مرّة أخرى، وحاولت مؤخّراً تقديم طلب استرحام بناء على طلب الأتراك، وعندما ذهبت إلى هناك قبضوا علي ورحلوني، وصادروا جواز سفري النظامي”.

وتشترط تركيا حيازة اللاجئ السوري على بطاقة الحماية المؤقتة، أو الإقامة السياحية، وفي كلا الحالتين يوجد صعوبات سيّما على اللاجئين الجدد، أو القدامى ممّن لم يحصلوا على أيّ منهما.

وتستقبل تركيا أكثر من 3.5 مليون سوري على أراضيها، بدؤوا باللجوء منذ انطلاقة الثورة السورية عام 2011، التي واجهها النظام بحربٍ عسكرية وأمنية.

كما منحت تركيا الجنسية لآلاف السوريين على أراضيها ممّن تنطبق عليهم الشروط الموضوعة.

Advertisements

وتشهد إدلب وما حولها (أرياف من حماة وحلب واللاذقية) منذ نيسان/ أبريل حتّى تاريخ اليوم، حملةً عسكرية يشنّها النظام وروسيا، وميليشيات متعدّدة الجنسيات، تصاعدت منذ مطلع أيّار/ مايو لتأخذ شكل اجتياحٍ عسكري، وتوغّل في مناطق سيطرة المعارضة.


للمزيد من التوضيح نترككم بمداخلة مع الاستاذ احمد صبره عبر قناته في اليوتيوب

مصدر بروكار برس